المجتمع السكني

يعتبر المجتمع السكني أحد المحاور الرئيسية في منطقة معان التنموية، حيث سيعمل هذا المجتمع، الذي سيغطي مساحة 1 كم مربع، على توفير جميع المرافق والخدمات اللازمة لتغدو المنطقة مكاناً مثالياً للعيش سواء من وجهة نظر القاطنين بها أو زوارها.

ويشتمل المجتمع السكني على فلل وأشباه فلل وشقق متنوعة ومساكن للطلاب، بحيث يتمكن هذا المجتمع من ايواء ما يقارب 15000 شخص.

وقامت الشركة بعمل مشروع ريادي من اجل ضبط النفقات ( مشروع استغلال الطاقة الشمسية ) بقدرة 1 ميجا واط وفر على الشركة ما قيمته 500 الف دينار سنوياً .

الروضة الصناعية

تعد الروضة الصناعية أكبر محاور منطقة معان التنموية، حيث تمتد على مساحة بالغة 7.5 كم مربع ، تم تشغيل 750 ألف متر مربع منها بشكل تام وتجهيزها بالبنية التحتية الكاملة واللازمة لتحقيق الغايات المرجوة من انشائها.

الروضة الصناعية بميزاتها المتعددة، حوافزها واعفاءاتها للمستثمرين تمكّن جميع الصناعات القائمة في داخلها من خدمة المنطقة وتقديم منتجاتها المختلفة بفعالية مطلقة وسهولة ويسر، كما ستمكنهم من زيادة طاقتهم الانتاجية وتوسيع حصصهم في الأسواق. وفي الوقت ذاته تلبي الروضة الصناعية الطلب المتنامي لمواد البناء على المستويين المحلي والاقليمي نتيجة للطفرة التي تشهدها الأسواق العقارية.

وقامت الشركة بناء مبانٍ نمطية صناعية إضافية بالروضة الصناعية بقيمة  مليونا دينار لاستقطاب استثمارات جديدة وادامة الزخم الاستثماري نحو المنطقة وعلى مساحة 12 ألف متر مربع.

واحة الحجاج

تضم منطقة معان التنموية في ثناياها واحة الحجاج التي تمتد على مساحة 200000 متر مربع وتقدم الخدمات المتنوعة للحجاج في طريقهم الى بيت لله الحرام، وتعزز واحة الحجاج الهوية الحقيقية الإسلاميّة لمدينة معان وموقعها التاريخي كممر أساسي للحجاج المسافرين براًً لأداء مناسك الحج أو العمرة، والقادمين من سوريا، فلسطين، لبنان، مصر، تركيا والبلاد المجاورة لها. تتضمّن واحة الحجاج العديد من المرافق المخصصة للحجاج ومنها: أماكن الإقامة من فندق وخيم، مواقف المركبات، مسجد كبير، مطاعم، محلات تجارية متخصصة بمستلزمات الحج والعمرة والعديد من الخدمات الضرورية الأخرى والمصممة خصيصاً لتمنح زوارها تجربة روحانية فريدة.

وقد استقبلت واحة الحجاج خلال ثلاث مواسم سابقة حجاج بيت الله الحرام القاصدين الديار المقدسة لاداء مناسك الحج، باعتبارها نقطة توقف اجبارية للحجاج اعتمدها وزارة الاوقاف لفحص الحافلات من قبل ادارة ترخيص السواقين والمركبات بالاضافة الى استراحة يتوفر فيها جميع الخدمات التي صممت خصيصا للحجاج لاخذ قسطاً من الراحة، معززة بمركز للدفاع المدني وعيادة صحية تعمل على مدار الساعة بالاضافة الى مكاتب لادارة السير ولوزارة الاوقاف.

مركز تطوير المهارات

سيمتد مركز تطوير المهارات على مساحة تصل الى 50,000 متر مربع، وهو مهيأ لاستقبال 3000 طالب. حيث سيشتمل على خدمات التدريب المهني، بالإضافة لمرافق سكنية مخصصة للطلاب، وبفضل شراكته مع جامعة الحسين بن طلال والتزامه بأفضل المعايير العالمية، فإن مركز تطوير المهارات مصمم ليغدو مركزاً إقليمياً للتميز.

وقامت شركة تطوير معان بتوقيع اتفاقية مع مركز تدريب مهني معان والشركة الوطنية للتشغيل والتدريب من اجل تدريب شباب المحافظة على عدد من المهن التي تحتاجها مشاريع المنطقة التنموية وخاصة فيما يتعلق بالطاقة الشمسية.

الطاقة الشمسية

حققت شركة تطوير معان انجازا كبيرا بجعل معان مركزاً اقليمياً للطاقة المتجددة وذلك من خلال الوصول الى التشغيل التجاري لكافة مشاريع الطاقة الشمسية للمجمع الشمسي الاول لمنطقة معان التنموية بعد ان دشن جلالة الملك عبد الله الثاني هذه المشاريع منتصف العام  2017، حيث وفرت مشاريع الطاقة الشمسية 1000 فرصة عمل مؤقتة عند الانشاء وحوالي 170 فرصة عمل دائمة للاردنيين.

ومن المتوقع ان يعود مشروع المجمع الثاني بالنفع والفائدة على مستوى المملكة بشكل عام وعلى محافظة معان بشكل خاص بتوفير فرص العمل بما لا يقل عن 1000 فرصة عمل مؤقتة في مرحلة الانشاء ومن ثم توفير اكثر من 200 فرصة عمل دائمة عن التشغيل النهائي للمشروع  اضافة الى استفادة المجتمع المحلي من اقامة البنية التحتية للمجمع كما هو المجمع الشمسي الثاني، حيث تم من انجاز البنية التحتية للمجمع الشمسي الثاني.

ويعد مشروع الطاقة الشمسية “شمس معان” يعد من أكبر مشاريع توليد الطاقة الشمسية ليس فقط بالأردن بل بالمنطقة أيضا، بسعة توليد تصل الى إثنان وخمسون ونصف مليون واط هذا وقد تطور العمل في هذا المشروع على عدة مراحل بدءً من مرحلة التقيم والتي تضمنت تحديد التكنولوجيا الانسب للمنطقة، وتبعها المرحلة التحضيرية لإختبار مدى نجاعة التقنيات المنتقاه، وبدأ إنتاج الطاقة المتجددة في أيلول العام 2016.