مصنع إنتاج (الادبلو) .. قصة نجاح في معان

01-أيلول-2019

 

استطاع الدكتور بلال ابو رخية تطوير مشروعه القائم في الروضة الصناعية احدى محاور منطقة معان التنموية، بإضافة خط انتاج جديد الى مصنعه الذي ينتج «الادبلو» وهو ماء الامونيا المستخدم للسيارات العاملة بالديزل والمزودة بنظام (SCR) بالإضافة الى الماء المقطر.

وبإنشاء الاستثمار الذي يصل رأسماله الى 150 الف دينار في منطقة معان التنموية يكون المصنع اضاف قيمة استثمارية نوعية للصناعات المتوفرة بشركة تطوير معان والتي تسعى الى جذب الاستثمارات الى جانب الاسمدة والالبسة والجلود وغيرها.

وبإضافة خط انتاج جديد ذات قدرة انتاجية عالية للاستفادة من الماء المقطر زاد ابو رخية رأس مال مشروع من 100 الف دينار الى 150 الف دينار واضاف 4 موظفين من ابناء المجتمع المحلي لصبح عدد العمالة المحلية 9، ليصار الى تصنيع المنظفات المنزلية والصناعية بكافة اشكالها وتسويقها داخل محافظة معان والمحافظات الجنوبية.

ويشير ابو رخية الى ان المصنع هو احدث مصنع انشئ في الاردن بمنطقة معان التنموية نهاية العام الماضي 2018، مؤكداً انه يحتوي على احدث الاجهزة المستخدمة في تصنيع مادة «الادبلو» وضمن اعلى المواصفات والمقاييس العالمية.

وأشار إلى ان المصنع حاصل على ترخيص واعتماد تركي الماني ويتم فحص المنتج بشكل دوري للتأكد من مطابقته للشروط والموصفات العالمية المطلوبة بعد تركيب الاجهزة والمعدات بناء على مخططات هندسية من قبل الشركة المصنعة والموردة، حيث تبلغ الطاقة الانتاجية للمصنع 10 الاف لتر يومياً.

وتعمل مادة «الادبلو» على توفير ما نسبته 10% من استهلاك الوقود بالإضافة الى نسبة تركيز مضمونة ومكفولة لليوريا الصناعية النقية لا تقل عن 32%، ويخضع المنتج لفحوصات دورية وتاريخ انتاج وتصنيع حديث لضمان افضل الاداء كما يتوفر بعبوات اقتصادية 20 لترا.

واضاف ابو رخية ان المصانع التي تعمل على انتاج مادة «الادبلو» قليلة في الاردن، مؤكداً ان تصديه لتصنيع تلك المواد جاء بعد دراسة السوق وحاجته لتلك المواد بالاضافة الى الاسهام في الحفاظ على البيئة الى جانب تمتع منطقة معان التنموية بحزمة من الحوافز والامتيازات وتبسيط الاجراءات وهي اكثر مناطق المملكة المتميزة بالشحن كونها قريبة لعدد من الدول العربية الى جانب قربها من ميناء العقبة الرئيسي ومستقبلا ميناء معان البري الذي لا يبعد عن المصنع اكثر من 3 كم.

وبين ان اقامة المصنع له اثر ايجابي على ابناء المجتمع المحلي خاصة فيما يتعلق بتشغيل الايدي العاملة وتسهيل وصول المنتجات للسوق المحلي بأقل الاسعار وبجودة عالية.